× logo-ifm
  • الصور
  • الأخبار
  • منوعات
  • البرمجة
  • تسجيلات
  • الفيديو

  • للتعريف وتثمين التراث الموسيقي التونسي: إذاعة ''إي أف أم'' تبرم اتفاقية توأمة مع المعهد الرشيدي

    للتعريف وتثمين التراث الموسيقي التونسي: إذاعة ''إي أف أم'' تبرم اتفاقية توأمة مع المعهد الرشيدي

    انعقد اليوم الثلاثاء 21 جانفي 2020 حفل توقيع اتفاقية الشراكة والتوأمة بين راديو ''ابتسامة أف أم''  

    « IFM »

    والمعهد الموسيقي الرشيدي، وهي اتفاقية تهدف في المقام الأول إلى التعريف بالتراث الموسيقي التونسي في حلة اتصالية جديدة ومبتكرة.. كما ستتولى إذاعة ''إي أف أم'' بمقتضى الاتفاقية الجديدة تنظيم وتوزيع الحفلات الموسيقية الشهرية للرشيدية برؤية فنية جديدة ومبتكرة تقنيا وإخراجيا.

    أولى مجسمات الاتفاقية حفل فني مشترك بين الرشيدية و اذاعة ''ابتسامة اف ام'' تحت عنوان "دار مقام" يوم الأحد 9 فيفري 2020 بالمسرح البلدي بالعاصمة، يؤثثه كل من كل من محمد الجبالي وسارة النويوي وسفيان الزايدي ونبيل زميط والإخراج للإعلامي والمسرحي معز التومي.  

    كما ستتكفل ''إي أف أم'' بموجب الاتفاق بالتعريف بعروض الرشيدية التي ستقام بعدد من المناطق التونسية.

    كما ستوفر ''إي أف أم'' لمتابعيها فرصة متابعة المواكبة المباشرة والحينية للعروض المبرمجة، عبر موقعها وصفحاتها بمختلف منصات التواصل الاجتماعي عبر

    « IFM Tv »

    من جهته ثمّن محمد الهادي الموحلي رئيس جمعية المعهد الرشيدي للموسيقى التونسية هذا المشروع الهادف والذي يمنح الموسيقى والتراث التونسي حقه إعلاميا، إذ أن الموسيقى التونسية وعلى الرغم من ثراء المشهد الإعلامي تكاد تكون مغيّبة.

    موضحا بأن الرشيدية في سعي متواصل للنهوض بالذوق العام للتونسيين وحفظ التراث الموسيقي التونسي وتنويعه وتطويره باستمرار في إطار معادلة الأصالة والتجديد.

    أما حامد السويح الرئيس المدير العام فأكد وجوب أن يكون الاعلام في جهد متواصل للتعريف بالموسيقى المحلية، ومنحها الأهمية التي تستحق، لأن ذلك هو بوابة انتشارها خارجيا.

    مضيفا بأن اذاعة ''ابتسامة اف م'' حريصة كل الحرص على ضمان حضور مختلف الانماط التونسية الاصيلة عبر برمجتها وتشجيع الاصوات التونسية داعيا كل الإذاعات والقنوات التونسية إلى الاقتداء بها ودعم الموسيقى التونسية.



    اقرأ أيضا