× logo-ifm
  • الصور
  • الأخبار
  • منوعات
  • البرمجة
  • تسجيلات
  • الفيديو

  • محكمة التعقيب تتخلى عن النظر في قضيّة مدير الأمن السياحي السابق صابر العجيلي

    محكمة التعقيب تتخلى عن النظر في قضيّة مدير الأمن السياحي السابق صابر العجيلي

    أصدرت محكمة التعقيب اليوم الثلاثاء 12 فيفري 2019 قرارها بالتخلي عن النظر في قضية مدير الأمن السياحي السابق صابر العجيلي، لفائدة الدوائر المُجتمعة التابعة لمحكمة التعقيب، حسب ما أفاد به كمال بوجاه محامي المتهم العجيلي.

    القرار يعني أن تبت في القضية لجنة قضائية مكوّنة من قرابة 70 قاضيا يمثلون رؤساء الدوائر بمحكمة التعقيب ويرأس اللجنة أقدم قاض في المحكمة، ويصبح قرار الدوائر ملزما لدائرة الاتهام. بعد الاختلاف المسجل في قرارات دائرة الاتهام ومحكمة التعقيب.

    وكانت هيئة الدفاع عن صابر العجيلي، الموقوف تحفظيا على ذمة القضية التحقيقية العسكرية عدد 4919، منذ 30 ماي 2017، دعت الحكومة في آخر ندوة صحفية عقدتها يوم 25 ديسمبر 2018، إلى "احترام القرار الصادر عن مجلس حقوق الإنسان التابع لمنظمة الأمم المتحدة بجنيف، منذ 21 نوفمبر 2018، والقاضي بالإطلاق الفوري لسراح المتهم والإيفاء بالتعهدات الدولية".

    يذكر أن مدير الأمن السياحي السابق، صابر العجيلي، شملته قضيّتان، تتعلق الأولى بـ"التآمر على أمن الدولة"، فيما تخص الثانية "وضع النفس تحت تصرّف جيش أجنبي زمن السلم''.

    وكان عدد من نواب المعارضة بالبرلمان أمضوا على عريضة تطالب بإطلاق سراح الإطارين الأمنيين صابر العجيلي وعماد عاشور، وبالرفع الفوري للأيدي المتدخلة في القضاء حتى يقول كلمته باستقلالية، مؤكدين أن القضية "ذات صبغة سياسية، وأن السجينين تعرضا لمظلمة استعمل فيها القضاء".



    اقرأ أيضا