× logo-ifm
  • الصور
  • الأخبار
  • منوعات
  • البرمجة
  • تسجيلات
  • الفيديو

  • سمير الطيب يُعلن استقالته

    سمير الطيب يُعلن استقالته


    أعلن سمير الطيب، الأمين العام لحزب المسار الديمقراطي الاجتماعي، وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري، ، عن استقالته من عضوية الحزب ومن كل هياكله، من مجلس مركزي ومكتب سياسي وأمانة عامة.

    وأوضح الطيب في تدوينة له اليوم الخميس، على حسابه الشخصي على تويتر، أنه لم يعد إثر هذه الاستقالة "معنيا ومسؤولا عن الأعمال والأفعال والأقوال الصادرة عن هذا الحزب، بداية من تاريخ هذا الإعلام".

    وكان الطيب (62 سنة) والذي انتخب في 2011، نائبا بالمجلس الوطني التأسيسي، تولّى منصب الأمين العام لحزب المسار، خلفا للأمين العام الأسبق للحزب، الراحل أحمد ابراهيم، إثر مؤتمر للحزب التأم في جوان 2014، قبل أن يلتحق بحكومة يوسف الشاهد في 20 أوت 2016، ثم قرر في 8 جويلية 2018، تجميد مسؤوليته كأمين عام للحزب، باعتباره متحملاً لمسؤولية حكومية.

    من جهته أعلن حزب المسار (حزب يساري غير ممثّل في البرلمان ومن بين الأطراف الموقعة على وثيقة قرطاج 1 وشارك في اجتماعات وثيقة قرطاج 2)، في 18 جويلية 2018، الانسحاب من حكومة يوسف الشاهد، تنفيذا لقرارات المجلس المركزي.

    وكان 32 عضوا من حزب المسار أعلنوا نهاية جانفي 2019، عن تجميد مسؤولياتهم الحزبية. وأوضح المستقيلون الذي أطلقوا على أنفسهم تسمية "مجموعة مساريون لتصحيح المسار"، أن قرار التجميد مردّه "فشل جميع المحاولات الجادة والملحة الهادفة إلى إخراج الحزب من الأزمة الخطيرة التي يمرّ بها منذ شهر جويلية 2018".



    اقرأ أيضا