لطفي زيتون :'' النهضة وزعت وعودا بسخاء خلال الانتخابات والآن الاسلام السياسي تسبب في حالة انقسام ''

لطفي زيتون :'' النهضة وزعت وعودا بسخاء خلال الانتخابات والآن الاسلام السياسي تسبب في حالة انقسام ''

وكالة الأنباء الألمانية د ب أالأربعاء 2 ديسمبر 2020 - 21:07
قال الوزير السابق والقيادي المستقيل من حركة النهضة لطفي زيتون ، إن الاسلام السياسي تسبب في حالة انقسام في وقت ضاعت فيه مطالب الثورة بين رِكاب السياسيين، داعيا إلى الانتقال لطور الأحزاب البراجماتية.

وقال زيتون في مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية (د. ب.أ) ، الأربعاء ، “إن حركة النهضة فشلت في إدارة الحكم خلال الفترة الأولى بعد الثورة بسبب الاستمرار بنفس الخط السياسي لفترة ما قبل الثورة”، إلى جانب “عجزها عن الاستجابة إلى الضغوطات المطالبة بتحولها إلى حزب وطني باعتبارها الحزب الأكبر في البلاد.”

وتابع زيتون بالقول “في رأيي، وبحسب خلاصاتي الشخصية، فإن الإسلام السياسي في السنوات الأخيرة قبل الربيع العربي تحول إلى عامل تفرقة وانقسام في المجتمعات وفي بعض المناطق الساخنة التي كادت تتحول إلى حروب أهلية”.

ومضى زيتون قائلا “لقد تبين أن الإيديولوجيا ليست صالحة للبناء، هذا كان (مضمون) حوار داخلي يجري داخل النهضة، بعد سنة من الانتخابات (2019) وزعنا فيها وعودا بسخاء على الناس والآن نحن ننسحب ونعترف أننا غير قادرين على الحكم”.



مقالات مشابهة