maison de culture raoued

رواد: السطو على دار الثقافة وسرقة معداتها

IFMالأربعاء 1 أفريل 2020 - 15:36
تعرّضت دار الثقافة في روّاد من ولاية أريانة امس الثلاثاء للمرة الثانية على التوالي الى عملية سطو باستعمال الخلع وسرقة معدّاتها الصوتية والضوئية والرقمية وفق ما ذكرته المندوبة الجهوية للشؤون الثقافية في أريانة سميرة عموري.

وأكّدت عموري "سرقة تجهيزات قاعة العروض المسرحية والسينمائية التي تمّ اقتناؤها مؤخرا باعتمادات مالية هامة لتجهيز دار الثقافة في روّاد وتمكينها من الوسائل اللوجستية اللازمة للانطلاق في انشطتها في أحسن الظروف مشيرة الى افتقار دار الثقافة الى حارس ليلي وكاميرات مراقبة التي تمّ إقرارها لتركيزها لولا صدور قرار حظر الجولان".

وأشارت المندوبة الجهوية للشؤون الثقافية في جانب آخر إلى قيام الوحدات الأمنية بمعاينة آثار الخلع ورفع البصمات وحصر الاضرار والمعدات التي تمت سرقتها فضلا عن فتح تحقيق أمني لمعرفة الجناة " لافتة الى "وجود " نقص في الموارد البشرية وخاصة أعوان الحراسة في غياب الانتدابات صلب وزارة الشؤون الثقافية رغم جهود السلطات الجهوية لتوفيرأعوان الحراسة ولو بصفة ظرفية".



مقالات مشابهة