سمير الوافي المكي والتومي والفخفاخ

سمير الوافي: المكي والتومي والفخفاخ هم من فتحوا الحدود والقرار كان غبياً

IFMالسبت 19 سبتمبر 2020 - 11:35
دون الإعلامي سمير الوافي على صفحته الرسمية في فايسبوك أمس الجمعة استنكاره من قرار فتح الحدود بعد أن وصلت تونس إلى الصفر حالة صب 27 جوان المنصرم.

الوافي إعتبر أن القرار لم يكن طبياً ولم يتخذه الاطباء والأخصائيون بل كان سياسياً ومحملا المسؤلية إلى "وزير الصحة عبد اللطيف المكي ثم وزير السياحة محمد علي التومي وحكومة الفخفاخ...وإن كنا نفهم و نتفهم قرار فتح الحدود تحت الإكراهات الإقتصادية والوضع العالمي...فإن إلغاء التحليل الإجباري والتساهل مع الوافدين والتراخي في تطبيق الإجراءات...كان قرارا غبيا ومتهورا كلّفنا اليوم كل هذه الإصابات الخارجة عن السيطرة...حيث سجلنا منذ فتح الحدود آلاف الإصابات وعشرات الوفيات...ولن يرحم التاريخ من تساهل في الاجراءات وخفف في القيود طمعا في قدوم السواح" ، حسب نص تدوينة الوافي.

هذا وقد سجلت تونس بتاريخ 16 سبتمبر 540 حالة جديدة كأعلى معدل اصابات في يوم واحد ومتجاوزة حجز التسعة آلاف إصابة منذ إنطلاق جائحة كورونا في بلادنا حيث لم تتجاوز الموجة الأولى وما قبل 27 جوان وفتح الحدود حجز الألف ومئة إصابة. 



مقالات مشابهة