ناجي جلول خارطة الطريق لإنقاذ البلاد

ناجي جلول ينشر خارطة الطريق لإنقاذ البلاد

IFMالأحد 7 مارس 2021 - 20:57
نشر الأمين العام للائتلاف الوطني التونسي ناجي جلول على صفحته الرسمية ، اليوم الأحد 7 مارس 2021 ، خارطة طريق لإنقاذ البلاد تحت عنوان "مبادرة الإئتلاف الوطني التونسي" التي تضمنت 13 نقطة إنطلاقاً من حلحلة الأزمة السياسية الحالية ووصولاً لإعلان الجمهورية الثالثة.

وجاء في تدوينة جلول :

"خارطة طريق لإنقاذ البلاد:

1- إقالة حكومة هشام المشّيشي وتشكيل حكومة تسيير أعمال مُصغّرة تُعهد لها مهمّة إنقاذ ماليّة الدّولة والتّحضير لانتخابات تشريعيّة مُبكّرة.

2- الإبقاء على قيس سعيّد رئيسا للجمهوريّة باعتباره الضّامن لوحدة الدّولة ومدنيّتها.

3- تحويل مجلس نُوّاب الشّعب إلى هيأة تأسيسيّة مهمّتها تغيير النّظام السّياسي وتعديل القانون الانتخابي في مُدّة لا تتعدّى ستّة أشهر إضافة إلى مُواصلة الاضطلاع بدوره في مناقشة الاتّفاقيّات الدّوليّة والمُصادقة عليها.

4- إجراء تدقيق في ممتلكات أعضاء مجلس نوّاب الشّعب منذ انتخابات 2014 وكذلك رؤساء الأحزاب ومُحاكمة كلّ يثبت عليه الإثراء غير المشروع.

5- تعهُّد البنك المركزي بالتّدقيق في حسابات الأحزاب والجمعيّات وحلّ كلّ حزب أو جمعيّة تلقّت تمويلات مشبوهة من الخارج.

6- فتح ملفّ رجال الأعمال الفاسدين وإجبارهم على إعادة أموال الدّولة التي حصلوا عليها في شكل قروض.

7- مراجعة قانون الأحزاب والجمعيّات.

8- مراجعة قانون الجماعات المحليّة لجعل البلديّات تعمل تحت سُلطة الدّولة وليس ككيانات مستقلّة.

9- التّأهيل الشّامل لوزارة الدّاخليّة وتوحيد أجهزة المخابرات ووضعها تحت سُلطة رئيس الجمهوريّة باعتباره رئيس مجلس الأمن القومي.

10- وضع المؤسّسات العموميّة الحيويّة (الكهرباء والغاز، النّاقلة الوطنيّة، فسفاط قفصة، المركّب الكيمائي...) تحت إدارة الجيش الوطني الذي تُعهد له مهمّة إعادة هيكلتها.

11- ترشيد مصاريف الدّولة واعتماد سياسة حمائيّة للحدّ من التّوريد العشوائي والعمل على التّقليص من التّداين.

12- فتح ملفّ الإعلام وخاصّة فيما يتعلّق بالتّمويل الخارجي والإغلاق الفوري للمؤسّسات الإعلاميّة المكتوبة أوالمسموعة أوالمرئيّة التي تنشُط خارج الأُطر القانونيّة أو التي يثبُت تلقّيها تمويلات أجنبيّة.

13- تُتوّج هذه الإجراءات بتنظيم انتخابات حُرّة ونزيهة وقيام الجمهوريّة الثّالثة.

عاشت تونس حرّة منيعة أبد الدّهر

عن الائتلاف الوطني التّونسي

د. ناجي جلّول"



مقالات مشابهة