live

Sport

بطولة اسبانيا: خسارة جديدة لريال مدريد والمدرب لوبيتيغي يواجه الاقالة


انهزم ريال مدريد بطل أوروبا في المواسم الثلاثة الماضية، للمرة الثالثة في البطولة الإسبانية لكرة القدم هذا الموسم، بسقوطه أمام ضيفه ليفانتي (1-2 ) السبت في الجولة التاسعة، في مباراة حطم فيها الرقم القياسي لأطول فترة عقم تهديفي في تاريخه.

واستهل الضيوف مبكرا افتتاح التسجيل عبر موراليس (7) الذي استغل سوء التغطية من الفرنسي رافايل فاران فانسل متابعا كرة طويلة تلقاها من المدافع سيرجيو بوستيغو من قبل وسط الملعب الى داخل المنطقة، وتجاوز الحارس البلجيكي تيبو كورتوا وأرسلها أرضية الى شباكه.

وبعد احتسابه ركلة حرة على مشارف المنطقة إثر لمسة يد على فاران، أشار الحكم غييرمو كوادرا فرنانديز الى علامة الجزاء بعد الاستعانة بتقنية المساعدة بالفيديو في التحكيم ("في ايه أر")، ليسجل مارتي الإصابة الثانية (13) اذ سدد الكرة على يسار كورتوا الذي أحسن تقديرها من دون ان يتمكن من إبعادها بأطراف اصابعه وسط ذهول في سانتياغو برنابيو.

وأحيا مارسيلو الأمل لريال مدريد بتسجيله اصابة تقليص الفارق بكرة سددها من داخل المنطقة في سقف المرمى اثر تمريرة متقنة من بايل (82) منهيا عقما تهديفيا لفريقه استمر 481 دقيقة، هو الأطول منذ موسم 1984-1985 (امتد العقم التهديفي وقتذاك 464 دقيقة).

وتأتي هذه الخسارة قبل نحو أسبوع من "الكلاسيكو" المرتقب لكرة القدم الإسبانية، وذلك عندما يحل ريال ضيفا على برشلونة بطل الموسم الماضي في ملعبه كامب نو في المرحلة العاشرة الأحد 28 أكتوبر الجاري. ويواجه المدرب لوبيتيغي الاقالة من قبل ادارة النادي الملكي.


Lire aussi