National

رئيس البرلمان يكرم وليد الزيدي أول كفيف تونسي يتحصل على الدكتوراه من الجامعة التونسية


التقى رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر بعد ظهر اليوم الاربعاء بقصر باردو الاستاذ المبرز في اللسانيات والترجمة وليد الزيدي تكريما له كأول كفيف تونسي يتحصل على الدكتوراه من الجامعة التونسية.

وعبّر الزيدي الحاصل على شهادة الدكتوراه في اللغة والأداب العربية اختصاص علوم البلاغة، بالمناسبة عن اعتزازه بهذا اللقاء الذي يترجم العناية بذوي الاحتياجات الخصوصية، مستعرضا جانبا من مسيرته العلمية، وما تعرّض له من صعوبات بحكم اعاقته البصرية، تمكّن من تجاوزها وتحقيق الهدف المنشود بفضل المثابرة وطول النفس.

وأكّد عزمه المواصلة على نفس النهج وتوقه الى خدمة الوطن والنضال بالفكر والكتابة، معربا في هذا الصدد عن الأمل في دعمه ومساعدته في انجاز مشروعه المتمثّل في تأسيس وحدة مختصة للدراسات والبحوث الخاصة بالمكفوفين تتضمّن تسجيلات صوتية لكل الدراسات التي يحتاجها الطلبة المكفوفون في اعداد رسائلهم الجامعية.

وهنّأ رئيس مجلس نواب الشعب الضيف بتألّقه على مدارج العلم والمعرفة وحصوله على شهادة الدكتوراه في اللغة والآداب العربية، مؤكّدا الشرف الذي ناله ككفيف يحوز على الدكتوراه من الجامعة التونسية.

كما أثنى على ما تميّز به من مثابرة وما بذله من جهد لتحقيق هذا الهدف وبلوغ التميّز في المجال المعرفي والعلمي، مؤكّدا تشجيعه الخاص له ومساندته في تحقيق ما يطمح اليه لمزيد التألق وتجسيم طموحاته.

وأبرز رئيس المجلس ما يحظى به أصحاب الاحتياجات الخصوصية في تونس من عناية تهدف الى ادماجهم في المجتمع وفتح الطريق أمامهم وتشجيعهم على البذل والعطاء والإسهام النشيط في دفع عجلة التنمية.


Lire aussi