National

في الثلاثي الأول من سنة 2019: تراجع ملحوظ في محاولات وعمليات الانتحار

شهدت تونس خلال الثلاثي الأول من السنة الجارية تراجعا لافتا في محاولات وحالات الإنتحار لتقتصر على 70 حالة مقابل 154 حالة في الفترة ذاتها من العام الماضي وفق المرصد الإجتماعي التونسي التابع للمنتدى التونسي للحقوق الإقتصادية والإجتماعية.

تقرير المرصد كشف تراجعا واضحا في نسق حالات ومحاولات الانتحار في التي تراجعت إلى النصف مقارنة بسنة 2018 وكانت أقل بأربع مرات مقارنة بالعدد المسجل سنة 2017 والذي كان في حدود 283 حالة.

هذه الظاهرة المؤسفة كان فيها صنف الذكور الأكثر إقداما عليها، إذ مثلت نسبة المنتحرين 73 بالمائة (51 حالة) من الحالات المسجلة مقابل 27 بالمائة في صفوف الإناث (19 حالة).

   كما تمثل الفئة العمرية بين 25 و45 سنة الأكثر عرضة لظاهرة الانتحار بنسبة 60 بالمائة من الحالات المرصودة مع الإشارة إلى أن الثلاثية الأولى لسنة 2019 لم تسجل أي حالة أو محاولة انتحار للفئة العمرية ما فوق ال60 عاما وبلغ عدد حالات ومحاولات الانتحار في الفئة العمرية دون الــ 15 عاما نسبة 14 بالمائة من الحالات المرصودة.

   وبحسب التوزيع الجهوي لحالات ومحاولات الانتحار احتلت ولاية قفصة المرتبة الأولى ب 11 حالة ومحاولة انتحار تليها ولايات القيروان (9) وتونس وسليانة (6).


Lire aussi