En ce moment sur IFM

نقيب الصحفيين يشكّك في صحة ما أعلنته قناة ليبية بخصوص سفيان ونذير


أكدت مصادر مطلعة بالقناة الليبية الخاصة '218' أن ''الصحافيين سفيان الشورابي ونذير القطاري '' ما يزالان على قيد الحياة" '، خلافا لما تم تداوله في مطلع هذا العام حول مقتلهما على يد أحد الإرهابيين.
 ووفقا لما ذكرته هذه المصادر لوكالة تونس افريقيا للأنباء فإن ''الشورابي والقطاري محتجزين حاليا في مقر يقع بين مدينتي سرت وبني وليد '' مشيرة إلى أن هذا المكان ''تحول إلى سجن بعد سيطرةجماعات متطرفة على المنطقة".
في المقابل شكك رئيس النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين ناجي البغوري في صحة الخبر الذي بثته القناة، مبرزا أنه لا صحة له ولا يستند إلى جهات رسمية أو أمنية عسكرية ويستوجب التدقيق وهو يمكن أن يدخل في خانة استغلال مشاعر عائلات الضحيتين، على حد قوله.
كما انتقد البغوري "تقصير" السلطات القضائية والسياسية التونسية في "إدارة ملفهما"، مضيفا أن قاضي التحقيق المكلف بالملف لم يقم بدوره كما ينبغي وأن هناك تقصير على المستوى السياسي والقضائي.
 يذكر أن الصحافيين سفيان ونذير كانا قد اختطفا في الثامن من سبتمبر من سنة 2014 من قبل مجموعة مسلحة، أثناء إجرائهما تحقيقاً حول حرس المنشآت النفطية في أجدابيا لصالح قناة ""فيرست تي في"" التونسية.
 
 
 
Commentez en émotion ! Qu' en pensez-vous ?
0 0 0 0 0
Commentaires