En ce moment sur IFM

ناصيف زيتون: حفلة قرطاج هي الأجمل من بين جميع الحفلات التي أحييتها في مسيرتي منذ 5 سنوات

 
حفلة قرطاج هي الأجمل من بين جميع الحفلات التي أحييتها في مسيرتي منذ خمس سنوات، وما عملت أفضل من هيك حفلة، بهذه الكلمات استهلّ الفنان السوري ناصيف زيتون ندوته الصحفية التي انعقدت الليلة الماضية مباشرة بعد حفله على مسرح قرطاج الأثري أمام جمهور عريض، وذلك ضمن الدورة الثالثة والخمسين لمهرجان قرطاج الدولي.
هذا الفنان الشاب ذو التسع وعشرين عاما، الذي بدا في منتهى الغبطة والسرور إثر نجاح عرضه جماهيريا وفنيا، حلّ بتونس مسلّحا بالثقافة والموسيقى لينشر الفرحة وليعمّ بأغانيه الاحتفالية عددا من مسارح الجمهورية انطلاقا من قرطاج، فهو بارح بلدا أرهقته الحرب ويعاني شعبه ويلاتها، ومع ذلك أصرّ على أن يدخل البهجة في صفوف من واكبعرضه بعيدا عن مأساة الصور التي تتناقلها وسائل الإعلام عن بلده، ليقدّم صورة مغايرة عمّا ألفها الناس عن سوريا، وهي صورة البلد المصدّر للفن والثقافة والفرح.
   "سوريا بلد يليق به الفرح" هكذا شدّد ناصيف زيتون بالقول مبينا أن سوريا تظل صرحا ثقافيا شامخا رغم التوتر القائم هناك، معربا عن أمله في عودة الحياة إلى نسقها الطبيعي، ويعود المهجّرون إلى حضن وطنهم. وقد خصّهم بأغنية "موعدنا أرضك يا بلدنا" للمطرب الراحل ملحم بركات خلال الحفل.
كما أطنب في الحديث عن اعتلائه ركح مسرح قرطاج الأثري وانبهاره بالحضور الجماهيري الهائل وترديدهم باستمرار جميع الأغاني التي أدّاها، جمهور لم يفتر حماسه ولم يسترخ ولو لبرهة لاسترداد أنفاسه، حتى أنه يصطلح تلقيبه بـ "الجمهور الكورال" لأنه لم يفوّت مقطعا إلا ورافق ناصيف زيتون في تأديته، مما زاده تحفيزا ليواصل أداء كوكتال من الأغاني بالنسق ذاته لمدة ساعتيْن.
واستهلّ الحفل بأغنية "شو حلو"، ثم أدّى "نامي على صدري" وهي أغنية احتلت المرتبة الأولى في الدول العربية ضمن قائمات الأغنيات الأكثر استماعاً على موقع اليوتيوب. وتحمل الأغنية مقاصد عديدة منها التشبث بالحياة كقيمة إنسانية والتفاؤل بغد أفضل يعمّ فيه السلام وطنا أنهكته الحرب لسنوات.
وغنّى ناصيف زيتون "سوري وبفتخر" و"هويتي" و"مبروك عليكي" و"كلّو كذب" و"ايه بحبك ايه" و"على أي أساس". كما أدّى أيضا الأغنيتين التونسيتين "جاري يا حمودة" و"سيدي منصور".
ناصيف زيتون غنّى، في تونس أرض الحضارات والثقافات المتنوعة، لوطنه سوريا وللفرح وللسلام وللحب وللأمل وللحياة، في مستهل جولة أولى محطاتها مهرجان قرطاج الدولي، قبل أن يختتمها يوم 11 أوت بعرض في مهرجان المنستير الدولي وبينهما مهرجان قابس الدولي هذه الليلة 8 أوت ومهرجان قفصة الدولي غدا الأربعاء 9 أوت.
وهذا الفنان العربي الصاعد هو من أبرز اكتشافات برنامج المواهب "ستار أكاديمي" في نسخته السابعة سنة 2009 التي فاز بها. وأقام على إثرها سلسلة من الحفلات بسوريا كللت بالنجاح. أطلق ناصيف زيتون سنة 2013 ألبومه الغنائي الأول بعنوان "يا صمت" يتضمّن 12 أغنية، وفي 2016، أطلق ألبومه الغنائي الثاني "طول اليوم" الذي تضمن عشرة أغان.
 
وات
 
 
 
 
Commentez en émotion ! Qu' en pensez-vous ?
0 0 1 0 0
Commentaires