En ce moment sur IFM

وفد من هيئة الانتخابات يتدارس مع الكاتب العام للحكومة مسائل تتعلّق بالانتخابات البلدية

 
التقى وفد من الهيئة العليا المستقلة للانتخابات اليوم الأربعاء 16 أوت، مع الكاتب العام للحكومة حيث تطرّق الجانبان إلى مسألة إحداث الدوائر الخاصة بالمحاكم الادارية وضرورة إصدار بعض الأوامر والنصوص القانونية ذات الصلة بالانتخابات البلدية المزمع تنظيمها في ديسمبر المقبل.
في هذا السياق قال أنور بلحسن نائب رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات وممثلها القانوني، إن وفد الهيئة تلقى تطمينات بخصوص إحداث مجمل تلك الدوائر القضائية التي ستعرض أمامها في الطورين الابتدائي والاستئنافي الطعون المتعلقة بالانتخابات، مشيرا إلى أن الطرف الحكومي أكد أن عملية انتداب القضاة الذين سيعملون بتلك الدوائر قد تمت على أن تنتهي عملية تجهيز المقرات خلال الأيام المقبلة.
ومن المنتظر أن تشرع الهيئة بداية من 19 سبتمبر المقبل وإلى حدود يوم 26 من الشهر نفسه في قبول القائمات المترشحة للانتخابات البلدية.
من جهة أخرى ذكر بلحسن في تصريح لوات أن وفد الهيئة أكد للجانب الحكومي على "ضرورة إصدار النص المحدد لعدد أعضاء المجالس البلدية والمقدر عددها حاليا بـ350 بلدية.
ولفت الممثل القانوني لهيئة الانتخابات إلى أن وفد الهيئة شدد أيضا على ضرورة إصدار الأمر المتعلق بتمويل الحملة الانتخابية، مبينا أن هذا النص القانوني هو الذي سيحدد السقف الجملي للإنفاق للمترشحين وحجم التمويلين الخاص والاقتراع".
 
 
 
 
Commentez en émotion ! Qu' en pensez-vous ?
0 0 0 0 0
Commentaires